الرئيسية / بأيدي نويدرية / شعر / الأستاذة نزهة البربوري / حول خطبة الزهراء عليها السلام للشاعرة نزهة البربوري

حول خطبة الزهراء عليها السلام للشاعرة نزهة البربوري

مغصوبة الميراث في مسجد نبينا
حضرو لجلها شيوخ وانصار المدينة

* * * * *

من لب قلبها جرت الونة الثكولة
ضجة ارتفعت من اهل طيبة وصولة
والكل بالعبرة اختنق لجل البتولة
من ونة الزهرة الكل هلت عيونه

* * * * *

بالحمد والتبجيل خطبتها بدتها
صلت على اللي راح وفراقه بهتها
ذكرت كلام الله وسور ربها تلتها
توعظ وترشد ملة أحمد بالسكينة

* * * * *

يا أمة محمد ونجم الهوى ما ضل
بوية ولكن عصمه الباري من الزل
شدعوى كلامه من بعد عينه تبدل
وبالامس كل ما يامر ابه تنفذونه

* * * * *

هالجمع هاللي يشمل مهاجر وناصر
كلمن قعد عن نصرتي من طيب خاطر
يبشر بيوم تبتلي فيه السراير
ارثي نغصب قوة وبيتي يحرقونه

* * * * *

شتقول ياللي من ارث ابوية مانعني
ويش حجتك حتى النحلة اغصبت مني
وصاك ابوية قبل موته خبرني
قال النبي يم الحسن ما يورثونه

* * * * *

داوود قالت له نبي ورث سليمان
يشهد على هالقول يا اول القرآن
قولي تبطله وجبت لك حجة وبرهان
دنق براسه من الخجل وصفر لونه

* * * * *

وقالت يصاحب والدي بالغار شتقول
يا ثاني الاثنين في حيدر المخذول
في قم خليفة ناصبنه خير مرسول
وانت مع كل هالجماعة مبايعينه

* * * * *

آيست من توبيخها ولا لانت قلوب
رادت النهضة الطاهرة ومالت على صوب
قصدت قبر طه وصاحت به يمحجوب
باللحد عني صحبتك جارت علينا

شاهد أيضاً

الأستاذ عبد الحسين سلمان

نصرة القدس للشاعر عبد الحسين سلمان

إلَى كُلِّ قَلْبِ عاشَ فيهِ (مُحَمَّدُ) وَ(عيسَى) هَوىً لِلْقُدْسِ فيهِ يُغَرِّدُ وَلَكِنَّهُ قَدْ تاهَ رَدْحاً …

شارك برأيك: